دودين: فحص الكشف عن فيروس كورونا لن يبقى مجانيا إلى الأبد

قال وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة صخر دودين، السبت، إن فحص الكشف عن فيروس كورونا لن يبقى مجانيا إلى الأبد، وبكل تأكيد سيعاد النظر فيه.

ورأى دودين أن الأردن عبر في صيف آمن لأن الخطة الحكومية حذرة ومتدرجة ومرتبطة بمعايير مهمة مثل الربط بعدد متلقي جرعات اللقاح.

وأوضح عبر برنامج “أخبار الأسبوع”، أن الحكومة ربطت استكمال فتح القطاعات في بداية أيلول/سبتمبر بوجود 4.5 ملايين متلق للقاح، لكن وزارة الصحة واللجنة الوطنية للأوبئة وجدا أنه من الأفضل وجود 3 ملايين متلق لجرعتي اللقاح، في ظل انتشار متحور “دلتا” من فيروس كورونا.

وأشار إلى فتح القطاعات يجب أن يقترن بتكثيف حملة المطاعيم مجددا، والحكومة اضطرت لإصدار أمري الدفاع 32 و34.

وأكد دودين عدم وجود إجبار على تلقي اللقاح الواقي من فيروس كورونا، و”دائما سنتيح خياران أمام الناس (الفحص وتلقي اللقاح)”.

وقال الوزير “واضح أننا سنعيش مع هذا الفيروس … ومع فتح القطاعات سنعيش بفترة طويلة ملتزمين بالكمامة في الأماكن العامة مع وجود غرامة على من لا يرتدي الكمامة”.

“قرار لا رجعة فيه”

وأكد الوزير أن العودة إلى التعليم الوجاهي قرار لا رجعة فيه، مضيفاً أنها “خطة استراتيجية وهدف استراتيجي للدولة والحكومة”.

وأشار دودين إلى أن نسبة متلقي اللقاح بين الكوادر التعليمية والإدراية في المدارس قارب 90%، عدا عن تلقي نحو 100 ألف من طلبة المدارس للقاح.

وأوضح الوزير الأردن يمتلك 3 أضعاف عدد الأسرة الطبية مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، إضافة إلى وجود مستشفيات ميدانية للمصابين واستئجار مستشفيات خاصة، وضعف عدد أسرة العناية الحثيثة وضعف عدد أجهزة النتفس الاصطناعي، وإضافة أكثر من 2500 طبيب وممرض وفني إلى كوادر وزارة الصحة.

وأضاف أنه “مع وجود برامج المطاعيم وتوفرها، وهي متوفرة بالملايين بإذن الله لن نعود إلى الخلف”.

وبسؤال دودين عن استمرار العمل بقانون الدفاع، قال إن “الجائحة لم تنته وأوامر الدفاع نحتاجها لحماية الأشخاص … وعند انتهاء الجائحة لكل حادث حديث”.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

عذراً لا يسمح هذا الموقع بالنسخ يمكنكم مشاركة الرابط بدلاً من ذلك