عبيدات: تخفيف القيود سيعلن هذا الأسبوع والإجراءات الجديدة تعاد دراستها كل أسبوعين

قال وزير الصحة الدكتور نذير عبيدات إن الإجراءات الحكومية التخفيفية سيتم الإعلان عنها هذا الأسبوع.

وأضاف عبيدات في حديث لبرنامج نبض البلد عبر رؤيا “سنستمر بدارسة الإجراءات بشكل دوري حسب الحالة الوبائية ومدى التزام المواطنين. “

وأشار إلى التخفيف التدريجي يعني لفترة أسبوعين ثم يتم إعادة النظر بالوضع الوبائي وبالقطاعات، وفتح قطاعات جديدة أو العودة للإغلاقات حسب تطورات انتشار الفيروس. 

وبين عبيدات أن وضعنا الوبائي يتحسن وهو عائد على تحسن التزام المواطنين وفي ظل ذلك يجب أن نعلم أن الوباء ما زال موجودا والانتكاسات ربما تحدث مستقبلا إذا ما فرطنا بمسؤولياتنا بما يتعلق بالكمامات والتباعد الجسدي والتجمعات. 

وأشار عبيدات إلى أن الحياة لن تعود طبيعية ولابد أن تبقى بعض الإجراءات والتقليل من المحددات مبيناً أنه سيتم دراسته بشكل يتماشى مع وضعنا الوبائي وحينما تسمح الفرصة للتقليل من الإجراءات الحكومة لن تتوانى عن ذلك.

وأضاف: “لكن التخفيف يجب أن يكون متدرجا ومدروسا ويطلب من الجميع الالتزام حتى نحافظ على وضعنا الوبائي وحتى نستطيع أن نفكر التقليل من بعض الإجراءات.”

وأعلن عبيدات أن 40 ألف شخص سجلوا لتلقي لقاح كورونا عبر المنصة الرسمية التي نشرتها وزارة الصحة. 

عذراً لا يسمح هذا الموقع بالنسخ يمكنكم مشاركة الرابط بدلاً من ذلك